مستشفيات الغد

وبسبب العدد الكبير من الابتكارات التي شهدها مجال الرعاية الصحية على مدى السنوات الأخيرة، تم تحديث المستشفيات بحيث إن المنتجات الجديدة الريادية والتطورات التي شهدها العالم الرقمي أصبحت تساعد في تحسين حياة الناس بما يفوق التوقعات.

مع الجيل التالي من التطورات في مجال ابتكارات الرعاية الصحية، أصبحت كفاءة المستشفى مسألة مهمة جدًا. ينبغي للتكنولوجيا التطبيقية التي تتميّز بالاهتمام والقدرة على التأثير والتي تقدّم فوائد مميزة أن تحدث فرقًا في حياة الناس وأن تكون تكلفتها معقولة. هذا هو جوهر الثورة في مجال الرعاية الصحية.
بالتالي، يكمن التحدي الكبير في تلبية المتطلبات المتزايدة على الرعاية ومن أجلها، والسعي إلى توفير الخدمات الصحية بتكلفة معقولة. تسعى إحدى المقاربات إلى الابتعاد عن نماذج تقديم الخدمات المعزولة والاتجاه نحو تطوير خدمات الرعاية الصحية المتكاملة. أما الأفراد المرتابون فقد لاحظوا أن الجهود التي بُذلت حتى الآن لتحقيق هذه الغاية لم تكن في الواقع أكثر من مجرد نقل الموارد من قسم معزول إلى آخر.

تتغيّر الأمور نحو الأفضل بينما تكتسب ابتكارات الرعاية الصحية التي تركّز على الكفاءة والحد من التكاليف القدرة على إحداث تغيير جذري في النظام".

 

Dramatic changes in store for the hospital of tomorrow, CNBC Innovation Cities 2014

ولكن الأمور تتغيّر نحو الأفضل بينما تكتسب ابتكارات الرعاية الصحية التي تركّز على الكفاءة والحد من التكاليف القدرة على إحداث تغيير جذري في النظام".
لسنوات عديدة، كافحت مستشفيات الرعاية الوجيزة لمواكبة موجة ابتكارات الرعاية الصحية والبيانات الناتجة منها. في حين أن بعض مقدمي الرعاية الصحية قد تفوقوا في استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات (ICT) لإدارة البيانات السريرية ومراقبتها، إلا أنهم كانوا الاستثناء وليس القاعدة. خلال عقد من الزمن، ستكون هذه القيود المستندة إلى الوصول إلى تكنولوجيا المعلومات والاتصالات مجرد ذكرى بعيدة.

10,1‏%

من الناتج المحلي الإجمالي العالمي تم إنفاقه على قطاع الصحة في العام 2012.

 

Citation: World Health Organization

علاوة على ذلك، سيساعد الاستخدام الفعّال لهذه البيانات على تقليل تكاليف تقديم الخدمات وكسر الحواجز بين التخصصات السريرية وموفرّي الخدمات وتحسين الشفافية بالنسبة إلى المرضى وتقديم تجربة مريض أكثر شمولية. إن أبطأ جزء من هذا التغيير سيكون حتمًا الجزء الثقافي. وعلى الرغم من تسارع وتيرة التطورات في المجال السريري، لم تتطور البنى السريرية التقليدية بالسرعة الكافية؛ ولكن بفعل النفعية لجهة الميزانية والطرق الجديدة المغرية والمثيرة للاهتمام لتقديم خدمات محسّنة، يمكن لابتكارات الرعاية الصحية أن تشكل مصدر إلهام للتغيير.
إذا كانت البيانات الكبيرة وتكنولوجيا المعلومات والاتصالات الأرخص هي محرك التغيير، فكيف سيتم اختبار ذلك على أرض الواقع، داخل المستشفيات؟ كيف سيتم تحويل مصلحة المريض وكفاءة المستشفى؟ هناك عدد من الاتجاهات الناشئة حاليًا التي ستمكن التعاون في الوقت الحقيقي بين الأطباء والمرضى لتحسين النتائج وخفض التكاليف في الوقت نفسه.
على سبيل المثال، عبر استخدام الإجراءات ذات التقنية العالية التي تدمج عدة أدوات وتقنيات، سيعالج الأطباء المشاكل المعقدة بواسطة طرق مرتكزة على احتياجات المريض تحدّ من "التنافس" بين التخصصات السريرية الحالية؛ مثلاً، بين جرّاحي القلب وأطباء أمراض القلب التداخلية.
ستُمكّن ابتكارات الرعاية الصحية المرتبطة بإمكانيات تقديم الخدمات الصحية عن بُعد، المستشفيات من صرف المزيد من المرضى بسرعة أكبر، ودعم عملية التماثل إلى الشفاء في أماكن أخرى، بما في ذلك منازل المرضى. ستضمن المراقبة النشطة التدخل في الوقت المناسب، إذا لزم الأمر.
من خلال استخدام البيانات لصقل تركيزهم، سيتمكن الأطباء من الابتعاد عن الإفراط في "اتخاذ الحيطة والحذر" أثناء التشخيص والعلاج والاتجاه نحو اتباع مقاربة موجّهة. سيشمل ذلك كل شيء، ابتداءً من التعرض لإشعاع التصوير وصولاً إلى الإجراءات التي تتطلب تدخلاً جراحيًا بسيطًا.
لن يتواجد معظم الأفراد المتصلين بمستشفى الغد هناك جسديًا. بدلاً من ذلك، ستعمل المستشفى كمحور ظاهري عبر تقديم الخبرة السريرية للمرضى من خلال مراكز موزّعة محليًا والتي تغطي كل شيء بدءًا من الجراحة ووصولاً إلى إعادة تأهيل.
وأخيرًا، ستشارك مستشفى الغد كمية أكبر من المعلومات عبر استخدام الاتصالات الآمنة، ما يؤدي إلى دمج المعلومات من مصادر متعددة. وبالتالي، سيتمكن الجميع، من مرضى وأفراد أسرة إلى أطباء وممرضات وأي شخص سيدفع الفاتورة في نهاية المطاف، من الوصول إلى المعلومات ذات الصلة في الوقت الحقيقي بفضل الابتكارات الجديدة في مجال الرعاية الصحية.

هل من المتوقع أن يسجل السوق العالمي للرعاية عن بُعد مليار دولار بحلول العام 2018؟

خطأ. من المتوقع أن يسجل السوق العالمي للرعاية عن بُعد 2,5 مليار دولار بحلول العام 2018. تقدم نسبة ‎70% من المستشفيات "الأكثر اتصالاً بعالم تكنولوجيا المعلومات" في أمريكا بالفعل الرعاية عن بُعد. Citation: Advanced Telehealth Solutions