AR
EN
1
المقالات

الاستعداد لاستقبال طفلك الجديد

إنها لحظة من أجمل وأسعد اللحظات في حياتك، عندما تحضرين طفلك إلى المنزل لتبدأ الحياة معًا كأسرة واحدة. لذا يستحق الأمر عناء التفكير في كيفية البدء في التحضير لذلك اليوم بينما لا تزالين تشعرين أنك قادرة على القيام بذلك.

تزيين غرفة الطفل

 

إن خلق مساحة هادئة وآمنة ومريحة تستطيعين استخدامها لرعاية طفلك والاهتمام به هي طريقة رائعة للاستفادة من بعض تلك الطاقة الإبداعية المفرطة التي قد تشعرين بها بصفتك أمًا مستقبلية. وبشكل خاص أنه قد لا يكون من السهل أبدًا تزيين غرفة الطفل في وقت لاحق من مرحلة الحمل.
 

إذا كان لديك مجموعة من مجلات التصميم الداخلي ومجلات الأطفال، فلمَ لا تبدئين في قصها لإنشاء ألواح تجمع الصور والأفكار؟ يمكنك أيضًا تخزين أنظمة الألوان وأفكار التزيين على موقع Pinterest.

 

حاولي استخدام طلاء غير سام على جدران غرفة الطفل إن أمكن ذلك. وانتبهي بينما تقومين بتزيين الغرفة، فمستويات الطاقة لديك ستكون مرتفعة في الفصل الثاني من الحمل، ولكن يجب أن تحرصي على عدم المبالغة في ما تقومين به. لمَ لا تطلبين المساعدة من الأصدقاء وأفراد أسرتك؟

اختيار قطع الأثاث

 

ابدئي التفكير في سرير الأطفال أو المهد أو السرير الذي ترغبين في شرائه من أجل وضع ميزانية له. توصي أمهات كثيرات بوضع أكثر من فراش أو واقٍ للفراش ليستمتع الطفل دائمًا بمكان جاف للنوم في حال وقوع حادث.

تُعتبر طاولة تغيير الحفاضات فكرة جيدة، إذ أن الارتفاع قد يحدث فرقًا كبيرًا على سلامة ظهرك. وستحتاجين أيضًا إلى خزانة مع أدراج لملابس الطفل. هل تريدين نصيحة مهمة من AVENT؟ اعمدي إلى تثبيت هاتف محمول فوق منطقة تغيير الحفاضات لتسلية الطفل أثناء تغيير الحفاض. واعثري على كرسي مريح للاستخدام أثناء إطعام الطفل أيضًا، ودعي الآخرين يرفعون كل ما هو ثقيل الوزن.

معدات المراقبة  

 

إن وضع جهاز مراقبة الطفل في غرفته يسمح لك بمراقبة طفلك عندما تكونين خارج الغرفة. أما جهاز المراقبة الذي يسمح لك بالتحدث مع طفلك وطمأنته بصوتك فهو فكرة جيدة، كما يمكنك الحصول على الأجهزة المزوّدة بفيديو لبث الصورة.
 

لا يستطيع الأطفال الصغار جدًا تنظيم درجة حرارة جسمهم بسهولة، لذا تقيس العديد من أجهزة المراقبة درجة الحرارة والرطوبة على حد سواء.

 

نلفت انتباهك إلى أن المعلومات الواردة في هذه المقالات تهدف فقط إلى تقديم نصائح عامة، وبالتالي يجب عدم اعتبارها بديلاً للاستشارة الطبية المهنية. في حال كنت تعانين أنت، أو عائلتك أو طفلك، من أعراض صحية أو حالات تُعدّ خطيرة أو مزمنة، أو إذا كنت بحاجة إلى استشارة طبية محددة، فيُرجى طلب المساعدة الطبية المهنية. لا يمكن اعتبار Philips AVENT مسؤولة عن أي أضرار قد تنجم عن استخدام المعلومات الواردة في موقع الويب هذا.

لرؤية موقعنا على ويب بأفضل طريقة، استخدم أحدث إصدار من Microsoft Edge أو Google Chrome أو Firefox.